1478230wx9243777159410 copie

147823092437sssq77159410 copie

الرئيسية » أخبار مراكش » حقوقيون يطالبون بتوسعة الطريق بين حي سيدي مبارك والمنطقة الصناعية بمراكش

حقوقيون يطالبون بتوسعة الطريق بين حي سيدي مبارك والمنطقة الصناعية بمراكش

طالبت الجمعية  المغربية لحقوق الإنسان بتوسعة الطريق المداري الرابط بين حي سيدي مبارك وبين المنطقة الصناعية بمراكش، وإزالة السياج الشوكي من داخله وإعادة تبليطه وتركيب إشارات ضوئية بجميع محاوره.

 

ووصفت الجمعية “البنية التحتية بحي تاركة التابع لمقاطعة المنارة بعاصمة النخيل، بالمتهالكة وانتقدت غياب الإشارات الضوئية لأزيد من خمسة كيلومترات بين الحي الصناعي وبين حي سيدي امبارك، بالرغم من وجود ستة محاور لتغيير الاتجاه مع كثافة الاستعمال”، وشيوع ما أسماه بـ”حالة الفوضى والعشوائية بها”.

 

وحسب بيان لفرع الجمعية بمراكش،فإن هناك استمرار لإهدار الحق في الحياة وتبخيسها، إثر تجاهل القائمين على تدبير الشأن المحلي لمدينة مراكش إصلاح بنية الطرق وخلق علامات التشوير وتحرير الملك العام، مبرزا أن هذا الوضع أدى صباح يوم الأربعاء المنصرم إلى مصرع شابين ينحدران من حي ايزيكي، إثر حادثة سير على مستوى مدخل الحي باتجاه حي تاركة.

 

وأفاد البيان نفسه بأن ضيق الشريان الرئيسي الرابط بين المنطقة الصناعية وبين باقي الأحياء الغربية لمدينة مراكش، واقتطاع جزء منه لفائدة تجزئة جوهرة تاركة، وتسييجه بسور من النباتات الشوكية زاد الطريق ضيقا بسبب الفروع الشوكية، مشيرا إلى استحالة استخدام الطرق داخل التجزئة المذكورة بسبب حالتها ووجود محدودبات وحفر تحول دون انسياب الحركة عليها.

 

كما سجلت الجمعية إجبارية مرور كل أنواع المحركات من الطريق الضيق الوحيد المسيج بالنبات الشوكي، من دراجات نارية وعادية وثلاثية وعربات مجرورة وشاحنات بجميع أصنافها، وغياب دوريات الأمن ومراقبة السرعة بهذا المحور مشيرة أنها تقف وراء زيادة مخاطر الحوادث ومصادرة الحق في الحياة

اترك رد

التخطي إلى شريط الأدوات