1478230wx9243777159410 copie

147823092437sssq77159410 copie

الرئيسية » أخبار مراكش » سلطات مراكش تحذر أصحاب الشقق المفروشة من مغبة عدم التبليغ عن النزلاء

سلطات مراكش تحذر أصحاب الشقق المفروشة من مغبة عدم التبليغ عن النزلاء

وضعت السلطات المحلية والأمنية بمراكش أصحاب الشقق المفروشة  والفيلات الفاخرة المعدة للكراء وكذا الوسطاء والسماسرة الذين يتكفلون بكرائها وجلب الزبناء ( وضعتهم) أمام مسؤولياتهم ، وحذرتهم من مغبة التستر أو عدم التبليغ والإخبار عن أي زبون أو زبناء يتم استضافتهم واستقبالهم  داخل هذه الشقق والإقامات.

 

وشرعت السلطات المحلية في استدعاء المعنيين وتنظيم لقاءات تواصلية معهم لوضعهم في صورة التبعات القانونية التي قد تنجم عن استقبال أشخاص دون التبليغ عنهم للجهات المختصة، مع تنبيههم إلى ما تشكله الظاهرة من مخاطر على أمن وسلامة البلاد والعباد، خصوصا في ظل التسيب الذي ما انفك يخيم على القطاع بالمدينة.

 

من منطقة النخيل إلى المنطقة السياحية بجيليز والحي الشتوي وصولا إلى جماعة تاسلطانت ومختلف الفضاءات الخارجية بضواحي المدينة التي تتوفر على العديد من الشقق المفروشة والفيلات ودور الضيافة، انطلقت حملات تحسيسية  وتم استدعاء أصحاب ومسيرو هذه الفضاءات لوضعهم في صورة ما تمثله ظاهرة عدم التبليغ عن النزلاء والضيوف الذين يتم استقبالهم  من أخطار، وما ينجم عنها من مسؤوليات وتبعات قانونية قد تؤدي إلى متابعة المتورطين حال تسجيل أي انحراف.

 

التحركات المذكورة تاتي مباشرة بعد تفكيك الخلية الإرهابية المعلن عنها مؤخرا، والتي بادرت على إثرها وزارة الداخلية إلى إصدار بلاغ  دعت من خلاله أصحاب المنازل والشقق المفروشة المعدة للكراء والتي يتم وضعها تحت تصرف الغير إلى التبليغ  وإخطار السلطات المختصة بهوية المكترين والزبناء، مع التنبيه إلى أن أي تهاون في هذا الصدد قد يعرض أصحابها للمساءلة القانونية باعتبارهم شركاء محتملين لمنفذي أي جرائم،قد تستغل الشقق والمنازل للتهييء والتحضير لها.

 

وتتوفر مراكش على آلاف الشقق المفروشة والإقامات المعدة للكراء، التي تعمل خارج أي أطار قانوني ، ما يستغله البعض لتسخير بعض هذه المحلات  وتحويلها إلى أوكار للباحثين عن اللذة وتجارة الجنس، وبالتالي الحرص على تغطية الزبناء والرواد بستار السرية تفاديا لكل ما من شأنه ،دون احتساب التهرب الضريبي والإفلات من أي التزام اتجاه المؤسسات الرقابية والضريبية على حد سواء.

 

 

إسماعيل احريملة
الاحداث المغربية

اترك رد

التخطي إلى شريط الأدوات